Search
Close this search box.
Search
Close this search box.

الضمان الاجتماعي تطلق شعارها الجديد المستوحى من شجرة الزيتون

الصفحة الرئيسية » المركز الإعلامي » الأخبار » الضمان الاجتماعي تطلق شعارها الجديد المستوحى من شجرة الزيتون

الضمان الاجتماعي تطلق شعارها الجديد المستوحى من شجرة الزيتون-image

الضمان الاجتماعي تطلق شعارها الجديد المستوحى من شجرة الزيتون

الضمان الاجتماعي تطلق شعارها الجديد المستوحى من شجرة الزيتون

أبرز دلالاته الاستدامة والنمو والعطاء


الضمان الاجتماعي تطلق شعارها الجديد المستوحى من شجرة الزيتون


 أطلقت المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي شعارها الجديد المستوحى من شجرة الزيتون التي تعبر عن مفاهيم الاستدامة والنمو والعطاء من جيل إلى جيل، وهو ما يتوافق مع مرتكزات المؤسسة ورسالتها ورؤيتها.
وقالت المؤسسة في بيان صحفي صادر عن مركزها الإعلامي أن شعارها الجديد يأتي من شجرة الزيتون لما تحمله من مدلولات العطاء والنمو والديمومة، وهو ما يتوافق مع جوهر الضمان الاجتماعي في تعزيز ركائز ومفاهيم الحماية الاجتماعية، واستدامة نظامه التأميني لكافة الأجيال.


وأضافت المؤسسة أن شعارها الجديد جاء على شكل شجرة الزيتون متضمناً مجموعة من المنحنيات المتناسقة فيما بينها لتكوين الشكل المائل لساق الشجرة التي تحمل الورق والثمار، وذلك لإضفاء روح الحياة والعطاء، إضافة إلى رسم الجذور لتتماشى مع انسيابية الشجرة لتعطي مدلولاً متمثلاً بأصالة الشجرة من خلال جذورها المعبرة عن عطائها.
ويأتي تبنّي هذا الشعار تزامناً مع موسم جني ثمار الشجرة المباركة التي تمثل في رمزيتها الانتقال إلى مرحلة العطاء بعدما تمكنت المؤسسة من توسعة مظلتها لتشمل شريحة واسعة من العاملين ولتشمل في قانونها كل شخص يعمل على أرض المملكة.


وتعبر الأوراق الخمس التي تضمنها الشعار عن التأمينات المطبقة حالياً بما في ذلك التأمين الصحي الذي ستعمل المؤسسة على البدء بتطبيقه في المستقبل القريب، فيما تُعبر الثمار عن رمزية المنافع التي تقدمها المؤسسة.
وبيّنت المؤسسة أنه تم استخدام لونين في تصميم شعارها الجديد وهو الاخضر الزيتوني للساق والأوراق والثمار والذي يعبر عن النمو والخير والعطاء الذي يتفق ورسالة المؤسسة، أما اللون الثاني فهو اللون البني الذي تم استخدامه مع الجذور ليعبر عن الثبات والاستقرار والأمان.


يُشار إلى أن المؤسسة نفذت تصميم هذا الشعار بالتعاون مع شركة مجموعة طلال أبو غزالة وشركاه.