مرحبا بك الزائر الكريم

الاهداف و المرتكزات

صدر قانون الضمان الاجتماعي في الأردن كقانون مؤقت يحمل الرقم30  كنتيجة للتطور الاقتصادي والاجتماعي في المملكة حيث استهدف الفئات العاملة المزيد...

أبرز الأخبار
Social Security Corporation Portal المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي أبرز الأخبار الضمان الاجتماعي تنظّم برنامجاً تدريبياً لمدرّبي مؤسسة التدريب المهني في إقليم الشمال_
 

 
الضمان الاجتماعي تنظّم برنامجاً تدريبياً لمدرّبي مؤسسة التدريب المهني في إقليم الشمال
الناطق باسم الضمان: نريد أن يعرف كل داخل لسوق العمل حقوقه والتزاماته في الضمان
نظّمت المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي برنامجاً تدريبياً لمدرّبي مؤسسة التدريب المهني في إقليم الشمال حول قانون الضمان الاجتماعي والأنظمة التأمينية الصادرة بموجبه والتأمينات والمنافع التي تضمّنها القانون.
ورحّب مدير إدارة فرع ضمان إربد الدكتور جاد الله الخلايلة في بداية اللقاء الذي عقد في مقر الفرع بالمشاركين وأشار إلى أهمية عقد مثل هذه البرامج التدريبية مبيناً أن الاتفاقية المبرمة بين المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي ومؤسسة التدريب المهني تم توقيعها في عام (2014) وتم منذ ذلك التاريخ عقد برنامج تدريبي سنوي لمدربي مؤسسة التدريب المهني في كل من إقليم الشمال والوسط والجنوب، بالإضافة إلى طباعة كتيب تعريفي حول قانون الضمان الاجتماعي وتوزيعه على طلبة مؤسسة التدريب المهني كل عام.
وقال مدير المركز الإعلامي الناطق الرسمي باسم مؤسسة الضمان موسى الصبيحي الذي افتتح البرنامج نيابة عن مدير عام المؤسسة الدكتور حازم الرحاحلة؛ إن هذا البرنامج يأتي تنفيذاً لاتفاقية التعاون المبرمة ما بين مؤسسة الضمان الاجتماعي ومؤسسة التدريب المهني بهدف نشر الوعي والتثقيف التأميني بتشريعات الضمان من خلال إدخال مادة توعوية تعليمية في البرامج التدريبية التي تقدّمها مؤسسة التدريب المهني، وقد تُرجمت هذه الاتفاقية لخطة عمل تنفيذية تضمّن أحد بنودها تنفيذ برامج تدريبية لمدرّبي مؤسسة التدريب المهني؛ لتأهيلهم ورفع قدراتهم المعرفية بقانون الضمان الاجتماعي وتمكينهم من تقديم شروحات تفصيلية وافية عن هذا التشريع للمتدربين الملتحِقين ببرامج التدريب المهني المختلفة، وليكونوا على اطلاع تام ومعرفة دقيقة بقضايا الضمان الاجتماعي، ومستجداته، وتطبيقاته، بما ينعكس إيجاباً على عملهم في تدريس مادة الضمان الاجتماعي للمتدربين لديهم في مراكز التدريب المهني المنتشرة في كافة أنحاء المملكة.
وأكد الصبيحي أن مؤسسة الضمان تسعى لترسيخ ثقافة مجتمعية حول أهمية برامج الضمان وتأميناته لكل إنسان في المجتمع الأردني، بهدف توفير أهم ركيزة من ركائز الحماية الاجتماعية لأبناء المجتمع، وهو الدور الذي ترعاه الدولة في إطار حرصها على تأمين رواتب تقاعدية لمواطنيها بالإضافة إلى تأمين مصادر دخل عندما يواجهون حالات فقدان القدرة على العمل أو فقدان العمل من خلال توفير مظلة حماية اجتماعية شاملة للجميع.
من جانبه أكّد مدير مديرية مؤسسة التدريب المهني في إقليم الشمال المهندس أحمد شطناوي بأن الاتفاقية مع مؤسسة الضمان تأتي لخدمة الطلبة المتدربين وتسليحهم وتعريفهم بحقوقهم وواجباتهم في قانون الضمان الاجتماعي حتى يكونوا على علم ودراية بهذه الحقوق والواجبات وهو ما ينعكس على سؤالهم عن حقهم في الشمول بالضمان عند التحاقهم بسوق العمل ضماناً لمستقبلهم وتحقيق استفادتهم من المنافع والمزايا التي يوفرها الضمان لهم.
وتضمّن البرنامج التدريبي ثلاث أوراق عمل، تناولت الورقة الأولى "مستجدات الضمان الاجتماعي" قدمها مدير المركز الإعلامي والناطق الرسمي باسم المؤسسة موسى الصبيحي الذي أكد أن جوهر الضمان الاجتماعي وغايته هي توفير الحماية للمشتركين من خلال تأمين دخل معين للفرد يحل محل الكسب عندما ينقطع بسبب المرض أو الإصابة أو الشيخوخة أو الوفاة أو البطالة، مؤكداً أن المؤسسة مستمرة بالحماية الاجتماعية وتوعية العاملين لأننا نريد أن يعرف كل داخل سوق العمل حقوقه والتزاماته في الضمان.
 فيما استعرضت الورقة الثانية "الاشتراكات وأهمية الضمان وتأمين الشيخوخة والعجز والوفاة والاشتراك الاختياري والخدمات الإلكترونية"، قدّمها مدير مديرية التوعية التأمينية في المركز الإعلامي علي السنجلاوي، الذي بين أن المنافع التأمينية التي تضمنها قانون الضمان الاجتماعي تكفل توفير الحماية للعامل ولأسرته في حالات العجز والشيخوخة والوفاة موضحاً بأن جميع خدمات الاشتراك الاختياري أصبح متاحاً فقط الكترونياً.
واستعرضت الورقة الثالثة "تأمين إصابات العمل وتأمين الأمومة والتعطل عن العمل" قدمها محمود الحياري من مديرية التوعية التأمينية الذي تطرق فيها لأهمية هذه التأمينات ودورها في حماية المرأة في حالات استحقاقها لإجازة الأمومة، ودور تأمين التعطل عن العمل أثناء فترة تعطل العامل المؤقت عن العمل، وتطرق الحياري إلى أهمية تأمين إصابات العمل عند حدوث إصابة منوهاً إلى ضرورة الاهتمام بقضايا السلامة والصحة المهنية وتعزيزها في بيئات العمل المختلفة والحفاظ على سلامة العاملين.
 وتخلل البرنامج التدريبي نقاشات عدّة من قبل الحضور أجاب المحاضران على أسئلتهم خلالها.