الضمان تلتقي لجنة التنمية الدولية في مجلس العموم البريطاني

الصفحة الرئيسية » المركز الإعلامي » الأخبار » الضمان تلتقي لجنة التنمية الدولية في مجلس العموم البريطاني

الضمان تلتقي لجنة التنمية الدولية في مجلس العموم البريطاني-image

الضمان تلتقي لجنة التنمية الدولية في مجلس العموم البريطاني

الضمان تلتقي لجنة التنمية الدولية في مجلس العموم البريطاني

استقبلت المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي وفداً برلمانياً بريطانياً مشتركاً من لجنة التنمية الدولية في مجلس العموم البريطاني وممثلين عن السفارة البريطانية في الأردن ومنظمة العمل الدولية وممثلين عن سفارتي النرويج وهولندا في مبنى الإدارة العامة للمؤسسة، وذلك للاطلاع على برامج الحماية الاجتماعية والتباحث حول برنامج استدامة ++.

وفي بداية اللقاء رحّب مدير عام المؤسسة بالوكالة محمد شريف الزعبي بالوفد الزائر مؤكداً على عمق العلاقات الاستراتيجية بين المملكة المتحدة والمملكة الأردنية الهاشمية والتي أرسى قواعدها المغفور له بإذن الله جلالة الملك الحسين بن طلال وعززها جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين المعظم.

وبدوره استعرض الناطق الإعلامي باسم المؤسسة مدير إدارة القضايا والشؤون القانونية شامان المجالي آليات عمل البرنامج وشروط الاستفادة منه والقطاعات والأفراد المستفيدين منه.

 كما بيّن رئيس لجنة استدامة ++ في المؤسسة محمد عودة ياسين أهمية هذا البرنامج في توسعة الشمول في مظلة الضمان الاجتماعي وتنظيم العمالة غير المنظمة.

ومن جهته بحث الوفد الزائر سبل الشراكة بينه وبين المؤسسة في عدد من المجالات وفرص التطوير المشتركة بينهما، مشيراً إلى أن لجنة التنمية الدولية في المملكة المتحدة تقوم بدعم البلدان التي تستضيف اللاجئين، وبخاصة الأردن الذي استضاف أعداداً كبيرة من اللاجئين لأكثر من عقد من الزمن.

وأكدت المؤسسة أن برنامج “استدامة ++” المدعوم من الجهات المانحة يهدف إلى توسعة الشمول بالضمان والمساهمة بالانتقال إلى الاقتصاد الرسمي من خلال الوصول لشرائح جديدة من العمالة في القطاعات الاقتصادية كافة، موضحةً أن البرنامج ممول من المملكة المتحدة ومملكتي هولندا والنرويج وبتنسيق واشراف من قبل منظمة العمل الدولية وبالتعاون مع وزارة التخطيط والتعاون الدولي حيث يتم تقديم منافع على شكل دعم الدخل لثلاث دفعات ودعم اشتراكات الضمان بشكل متناقص على مدى (18) شهراً.

وبينت المؤسسة أن المنشآت المستفيدة من البرنامج هي المنشآت العاملة في القطاع الزراعي “الحيازات الزراعية” إضافة إلى المنشآت الصغيرة والمتناهية الصغر والمتوسطة التي يعمل بها (10) عمال فأقل بغض النظر عن جنسيتهم وكذلك الأفراد العاملين لحسابهم الخاص سواءً الأردنيين أو غير الأردنيين في قطاع السياحة (مع التركيز على الأدلاّء السياحيين) وقطاع النقل (مع التركيز على سائقي المركبات العمومية).

وفي نهاية اللقاء قام كبار موظفي المؤسسة بالإجابة على استفسارات أعضاء الوفد الزائر للمملكة المتعلقة بآليات عمل البرنامج وأعداد العاملين في المنشآت والعاملين لحسابهم الخاص المستفيدين منه.